جوجل تستعرض أداتها لتحويل النص إلى صورة بالذكاء الاصطناعي

⬤ كشفت شركة جوجل عن ورقة بحثية ومجموعة من العينات لأداة تحويل النصوص إلى صور الخاصة بها.

 

⬤ تحمل الأداة اسم Imagen وتستخدم الذكاء الاصطناعي لإنتاج صور تبدو واقعية باستخدام كلمات مفتاحية فقط.

 

⬤ بذلك تنضم جوجل إلى قائمة متنامية من خدمات تحويل النصوص إلى صور عبر الذكاء الاصطناعي.

 

بعد كل من Dall-E وStable Diffusion وMidJourney، انضمت خدمة جديدة لتحويل النصوص إلى صور باستخدام الذكاء الاصطناعي. لكن الخدمة الجديدة تأتي من عملاقة البرمجيات جوجل التي كشفت عن تفاصيل أكثر عن أداة Imagen الخاصة بها.

 

مواضيع مشابهة

تعمل Imagen كما الأدوات الأخرى المشابهة، حيث تستخدم خوارزميات معقدة وتقنية الذكاء الاصطناعي لصنع صور مفصلة وقريبة من الواقع بالاستناد على أوامر نصية يوجهها المستخدمون ويتحكمون بتأثيرها. وبالنظر إلى الصور الأولية، تبدو الأداة منافسة على الأقل أو متفوقة حتى على الأدوات الأخرى المتاحة.

 

تنضم Imagen بذلك إلى أدوات أخرى طورتها شركات كبرى. حيث كانت ميتا (Meta) قد كشفت مؤخراً عن أداة Make a Video التي تصنع فيديوهات قصيرة من الأوامر المكتوبة، كما استعرضت مايكروسوفت أداتها Designer التي تمتلك طابعاً خاصاً ومميزاً لها (لكنها تتضمن قائمة انتظار طويلة في الوقت الحالي).

 

جوجل تستعرض أداتها لتحويل النص إلى صورة بالذكاء الاصطناعي
صورة مرسومة بالذكاء الاصطناعي وحاصة على المرتبة الأولى في مسابقة رسم رقمي.

 

يذكر أن أدوات تحويل النصوص إلى صور كانت قد تسببت بالكثير من الجدل في الأوساط الفنية مؤخراً. حيث قاد فوز لوحة مرسومة بالذكاء الاصطناعي بمسابقة رسم في الولايات المتحدة إلى اعتراضات واسعة. كما استنكر العديد من الفنانين كون هذه الأدوات تستخدم أعمالهم الفنية للتدريب وتستطيع صنع لوحات تمتلك طابعهم الخاص حتى نتيجة تدريبها.

 

من الناحية الأخرى، يرى البعض أن هذه الأدوات يمكن أن تكون مفيدة في مساعدة الفنانين والمصممين على تخيل تصاميمهم بشكل أفضل. حيث إنها تتيح صنع أشكال بناءً على ما يريده الفنانون، وهو ما يساعد على إلهامهم لصنع اللوحات لاحقاً. كما يبدو أن عدداً متزايداً من الأشخاص يتخصصون بالتحكم بهذه الأدوات بشكل متقدم وتقديم أوامر وتفاصيل معقدة لها لصنع اللوحات الرقمية، وهو ما يدافع البعض بكونه نوعاً من الفن بحد ذاته.

شارك المحتوى |