سائق ألماني يفتح عينيه ليكتشف أن الشرطة تطارده منذ 15 دقيقة

⬤ طوال 15 دقيقة، لاحقت الشرطة الألمانية سيارة من طراز Tesla تسير بسرعة تزيد عن 100 كيلومتر بالساعة.

 

⬤ بعد القبض عليه، خسر سائق السيارة رخصة القيادة الخاصة به، وسيتعرض للمساءلة القانونية بسبب إهماله.

 

⬤ خلال كامل المطاردة، كان سائق السيارة نائماً واستيقظ ليجد نفسه محاطاً بسيارات الشرطة من كل الجهات.

 

مواضيع مشابهة

مع نهاية عام 2022 الماضي، وجد رجل ألماني نفسه في موقف لا يحسد عليه عندما فتح عينيه ليجد أن سيارات الشرطة أمامه وتحيط به من كل الجهات مع صوت صفاراتها المميز وأضوائها البراقة. فقد كان السائق، الذي لم يعرف عنه سوى بكونه رجلاً بعمر 45 عاماً، قد قاد الشرطة في مطاردة طويلة دامت أكثر من 15 دقيقة دون أن ينتبه.

 

وفق التقارير، لاحقت الشرطة سيارة السائق التي كانت تسير على الطريق بسرعة تزيد عن 100 كيلومتر في الساعة. لكن وعندما لم تستجب السيارة لطلب التوقف جانباً تم طلب الدعم ومحاولة الاقتراب من السيارة وإيقافها بشتى الطرق لكن دون جدوى.

 

بعد أن اقتربت سيارات الشرطة من سيارة Tesla التي يركبها السائق، انتبه عناصرها إلى كون السائق قد أعاد مقعده للخلف وأغمض عينيه وأفلت مقود السيارة تماماً، وبينما كان يحظى بغفوة استمرت السيارة بتوجيه نفسها على الطريق وفق أنظمة القيادة الذاتية الخاصة بها، لكن يبدو أن هذه الأنظمة لا تشمل ضرورة التوقف عند ملاحقة الشرطة للسيارة.

 

بالنتيجة، خسر الرجل الألماني رخصة القيادة الخاصة به وسيتعرض للمساءلة القانونية، لكن القصة قد أعادت الجدل حول تقنية القيادة الذاتية والمحدوديات التي تعاني منها في الفترة الحالية. كما أضافت القصة إلى معاناة شركة تسلا التي حرمت مؤخراً من استخدام عبارة “القيادة الذاتية الكاملة” في ولاية كاليفورنيا الأمريكية بالنظر إلى أنها مضللة في الواقع، كما تعاني الشركة من استمرار انهيار سعر سهمها الذي خسر حوالي 40% من قيمته في الشهر الماضي، وقرابة 75% من أقصى قيمة كان قد وصل إليها سابقاً.

شارك المحتوى |