مجموعة فنانين تبدأ بمقاضاة أدوات الذكاء الاصطناعي لتحويل النصوص إلى صور

⬤ كشفت مجموعة فنانين أمريكيين عن بدأهم بمقاضاة كل من أداتي الذكاء الاصطناعي Stable Diffusion وMidjourney.

 

⬤ تقوم كل من الأداتان بتوليد الصور ذات الطابع الفني والتي تشبه اللوحات بالاعتماد على أوامر نصية من المستخدم.

 

⬤ وفق الفنانين، فقد استخدمت هذه الأدوات إنتاجهم الفني دون الحصول على حقوق لذلك، كما ستضر المجال الفني بشدة.

 

بدأ ثلاثة فنانين أمريكيين دعوى قضائية ضد كل من شركتي Stability AI وMidjourney المتخصصتين بإنتاج أدوات الذكاء الاصطناعي القادرة على تشكيل الرسوم واللوحات من الأوامر النصية للمستخدمين.

 

مواضيع مشابهة

بالإضافة إلى الأداتين المذكورتين في القضية، هناك عدد كبير من الأدوات المنافسة التي تستمر بالظهور مؤخراً. لكن المميز في كل منهما هو أنهما تمتلكان طابعاً فنياً يجعل نتاجهما يبدو أقرب إلى لوحات فنية وأشكال ورسومات (مثل الصورة المرفقة مع الخبر) بشكل أقرب لأساليب الرسم الرقمي.

 

في الواقع كانت اللوحات التي تنتجها خوارزميات الذكاء الاصطناعي مقنعة كفاية لتفوز بجائزة فنية للرسم الرقمي في الولايات المتحدة في العام الماضي. وبينما تسبب فوز اللوحة بالكثير من الجدل، فقد كان من الواضح أن اللوحة ليست مجرد خليط ألوان عشوائي، بل أنها تمتلك طابعاً فنياً سيجعلها مقنعة كعمل لفنان مرموق وليس نتاج أسطر من الكتابة على برمجية حاسوبية.

 

أساس الدعوى القضائية المقامة هو أن خوارزميات الذكاء الاصطناعي المختصة بتحويل النصوص إلى لوحات تحتاج إلى التدريب. وبالطبع قامت الشركات المسؤولة عن هذه الخوارزميات بتدريبها على اللوحات والأعمال الفنية العديدة المتاحة على الإنترنت. وبالنظر إلى أن استخدام الأعمال الفنية بهذا الشكل ليس مسموحاً دون إذن مسبق، سيكون لدى القضية بعض الأسس للاستناد عليها ولو أن الشركات لم تعد إنتاج لوحات الفنانين بحد ذاتها.

 

وفق الفنانين المسؤولين عن القضية، فقد تسببت أدوات الذكاء الاصطناعي الجديدة بإنتاج سيل مستمر وغير منتهٍ من اللوحات الفنية المعتمدة على أعمالهم، وبالنتيجة، قادت أدوات الذكاء الاصطناعي إلى أذىً لا يمكن عكسه على المجال الفني ككل.

 

بينما كان المدعون في القضية هم ثلاثة فنانين فقط، فمن المتوقع أن ينضم إليهم آلاف آخرون من الفنانين الغاضبين من التحول الذي حصل مؤخراً مع تقديم أدوات الذكاء الاصطناعي، ويمكن التنبؤ بذلك من موجات الاعتراضات الكبرى التي طالت عدة منصات فنية لأنها سمحت بنشر اللوحات المصنوعة بالذكاء الاصطناعي عليها.

شارك المحتوى |