منصة “فايا” لتحليل البيانات من شركة “ساس” أصبحت متوفرة على “مايكروسوفت أزور”

للتحليلات أهمية كبيرة في تسيير الأعمال وبناء استراتيجياتها، ومع التقنيات المتطورة والمنصات المختصة مثل “فايا” من “ساس” لم تصبح التحليلات أسهل فحسب، بل أصبحت أكثر عملية ودقة بالاعتماد على الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي ومتاحة بشكل أكبر عبر المنصات السحابية. أعلنت شركة “ساس” خلال مؤتمرها “ساس إكسبلور” أن منصتها “فايا” (SAS Viya) أصبحت متوفرة بمزاياها الكاملة على متجر “مايكروسوفت أزور” العالمي.

 

بشكل عام، توفر منصة “فايا” لمستخدميها القدرات المبسطة على استخلاص القيمة الكامنة في البيانات عن طريق البحث فيها، وتحليلها باستخدام نماذج بيانات متنوعة، والاستفادة من تقنيات التعلّم الآلي. ما يميز منصة “فايا” هو عالميتها وملائمتها للمستخدمين بمستويات مختلفة من المهارات، فهي متوفرة بالعديد من اللغات، وتتضمن مركزًا تعليميًا شاملاً لضمان نجاح العمل بها على الأمد البعيد، كما تتيح خيارات برمجية عدّة.

 

يمكن لمحللي الأعمال وعلماء البيانات وغيرهم من الموظفين تحليل بيانات الشركة وتوظيف الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي في هذا المجال سواء أتقنوا البرمجة أم لا، وهذا مع خيارات برمجية تدعم العديد من اللغات البرمجية المفتوحة مثل بايثون (Python).

 

تجمع شراكة قوية بين “ساس” ومايكروسوفت منذ عام 2020، وإتاحة باقة “فايا” الكاملة التي تتضمن SAS Visual Analytics، وSAS Visual Statistics، وSAS Visual Data Mining Machine Learning، وSAS Model Manager على متجر “أزور” هو مشهد من توسعة هذه الشراكة الاستراتيجية، حيث منحت مايكروسوفت شركة “ساس” جائزة “أفضل شريك مستقل عالمي في توريد البرمجيات” لعام 2022، التي تكرّم عبرها مايكروسوفت شركائها المتميزين والمبتكرين.

 

الابتكار السحابي والذكاء الاصطناعي

 

وفقاً لشركة IDC لأبحاث السوق، سوف يساوي الاستخدام المتزايد لبرمجيات التحليلات على المنصات السحابية العامة لاستخدامها في البيئات المحلية بحلول العام 2024. ومن ناحيته، قال بريان هاريس، النائب التنفيذي للرئيس وكبير مسؤولي التقنية لدى “ساس”: ” تلتزم شركتنا بالابتكار السحابي والذكاء الاصطناعي، فهما بالغا الأهمية لنجاح عملائنا، سواء أكانوا يضعون تقارير بسيطة أو يطورون حلولًا متقدمة مدعومة بالذكاء الاصطناعي لتلبية احتياجات الأعمال الحيوية.”

 

مواضيع مشابهة

وأضاف هاريس: “نهدف إلى جعل منصة “فايا” متاحة لجميع احتياجات التحليلات المؤسسية، بغض النظر عن مستوى المهارة أو طبيعة فرق العمل أو لغة البرمجة المفضلة، إذ نريد لهذه المنصة أن تغدو الأساس الذي تقوم عليه قصص الابتكار والنجاح لدى عملائنا.”

 

كما قال الرئيس التنفيذي لشركة “ساس”، جيم غودنايت: “أمضينا عقودًا في بناء أكثر مجموعات التحليلات البرمجية شمولاً في السوق، والتي زودناها بالجيل التالي من تقنيات الذكاء الاصطناعي الكفيلة بالتعامل مع دورة التحليلات الكاملة. كما نصمم ونختبر برنامجنا ليكون الأسرع والأكثر إنتاجية. والآن نعمل على توفير كل ذلك ببضع نقرات في متجر “أزور” من مايكروسوفت.”

 

مستخدمون عالميون

 

تتضمن منصة “فايا” العاملة على “مايكروسوفت أزور” أيضاً ما يسمى “مجتمعات ساس” (SAS Communities) التي تجمع بين مختلف المؤسسات والأفراد الذين يستخدمون المنصة من حول العالم ليشهدوا الإنجازات والأعمال التي حققها المستخدمون الآخرون بمساعدة المنصة.

 

فقد ساعدت منصة “فايا” العديد من العملاء العالميين في مختلف القطاعات وأبرزها البنك الوطني اليوناني الذي استفاد من مرونة منصات “فايا” و”أزور” السحابية لتتطوير بنية تحتية جديدة لتحليلاته وتحويل العمليات المصرفية فيه نحو الأفضل. هذا بالإضافة إلى عملاء عالميين آخرين مثل شركة التأمين الصحي العام الألمانية Techniker Krankenkasse، وبنك خدمة الأفراد في فنلندا S-Bank، وشركة bioMérieux الرائدة عالمياً في مجال التشخيص المخبري.

شارك المحتوى |