دبي تشهد افتتاح أول “مركز عمل هجين” في العالم ضمن حي التصميم

شهد حي دبي للتصميم افتتاح أول “مركز عمل هجين” في العالم في 21 نوفمبر. حيث يوفر هذا المركز لزواره تجربة عمل هجين ومستقبلي مدعوم بالتقنيات والحلول الحديثة التي تقدمها مجموعة من الشركات الداعمة للمركز.

 

يهدف مركز العمل الهجين لإلهام ونصح ومساعدة صناع القرار على اختيار الأدوات والحلول المناسبة لأعمالهم وشركاتهم قبل البدء بتصميم مكاتب جديدة تواكب نظام العمل الهجين. إذ يعرض المركز مكتب المستقبل من خلال الأثاث والتصميم الداخلي العصري بالإضافة إلى العديد من الأدوات التقنية التي تسهل من العمل الهجين. كما يغطي جميع احتياجات العمل المعاصر بمناطق عمل مختلفة مثل المكاتب المنعزلة وشبه المنعزلة وسط المكتب المفتوح، مع غرف الاجتماعات الملائمة لاستيعاب الاجتماعات الشخصية والهجينة.

 

تم تصميم المركز مع الأخذ بعين الاعتبار أسباب كون نظام العمل الهجين هو نظام العمل الرائج في المستقبل. حيث يشير تقرير أخير من شركة جبرا إلى أن 68% من الموظفين يرون أن نظام العمل المثالي لهم يخلط بين العمل عن بعد والعمل في المكتب. لذا، من المهم أن تتمتع المكاتب في الحاضر والمستقبل بالمرونة التي تجعل منها مكاتب هجينة فعّالة. حيث تسمح هذه المرونة بنمو أفضل عوامل العمل في المكتب مثل التعاون والتواصل الاجتماعي والتركيز خلال العمل، وفي نفس الوقت تسمح هذه المرونة للموظفين بالموازنة بين حياتهم المهنية والشخصية عند العمل عن بعد.

 

مواضيع مشابهة

لتصميم مكتب هجين يقوم بالمهمة على أكمل وجه، يجب أن يربط المكتب بين الموظفين المتواجدين فيه مع الموظفين العاملين عن بعد بسلالة ودون تهميش وجود أو رأي أي طرف. لهذا يستغل مركز العمل الهجين في دبي حلولاً مبتكرة للاجتماعات التشاركية، وأنظمة تواصل صوتية ومرئية، ومنصات للعمل المشترك، وشاشات ذكية، وبرامج مختلفة تتناغم معاً لتبتكر تجربة عمل مستقبلية.

 

كان افتتاح مركز العمل الهجين هو نتيجة مبادرة بدأتها شركة جبرا للحلول الصوتية بالتعاون مع 10 شركات أخرى عرضت قدرات منتجاتها. وتضمنت الشركات المشاركة كلاً من شركة “بين” (Bene) للأثاث، ومايكروسوفت، ولينوفو، وشارب، بالإضافة لشركات أخرى.

شارك المحتوى |