لأول مرة في المنطقة، الخطوط الجوية السعودية ستشتري 100 طائرة كهربائية

  • أعلنت الخطوط الجوية السعودية عن مذكرة تفاهم مع شركة طائرات كهربائية ألمانية لشراء طائراتها.
  • ستحصل الخطوط الجوية السعودية على 100 طائرة كهربائية صغيرة نتيجة الصفقة دون تحديد مجال زمني.
  • السعودية هي أول الخطوط الجوية التي تشتري الطائرات الكهربائية في المنطقة، وواحد من الأولى عالمياً.

 

كشفت الخطوط الجوية السعودية وشركة Lilium الألمانية المتخصصة بالطائرات الكهربائية عن مذكرة تفاهم مشترك. وبموجب المذكرة، ستقوم الخطوط الجوية السعودية بشراء حتى 100 طائرة إقلاع وهبوط رأسي كهربائية من الشركة الألمانية.

 

قالت الخطوط الجوية السعودية أن طائرات شركة Lilium ستكون مناسبة لحاجات السوق بسبب قابلية تغيير توزيعها حسب الحاجة. وكانت الشركة هي الأولى محلياً وواحدة من السباقين عالمياً بالتعاقد مع مزودي الطائرات الكهربائية بشكل رسمي.

 

 

في الوقت الحالي لا تزال الطائرات الكهربائية التي تريد الخطوط السعودية شرائها غير مرخصة في البلاد وتحتاج لاختبارات الأمان والسلامة. لكن الشركة أظهرت التزامها بالتعاون مع مزودة الطائرات الألمانية للحصول على جميع التراخيص اللازمة وبدأ رحلات الطائرات الكهربائية في البلاد.

 

مواضيع مشابهة

قال الرئيس التنفيذي للشركة السعودية، إبراهيم كوشي، إن الطائرات ستمثل خدمة مميزة لنقل ما بين أربعة وستة ركاب. كما أضاف أن الصفقة تؤكد التزام الخطوط السعودية بالاستدامة لأن الطائرات المشتراة كهربائية 100%. لكن لم يتم الكشف عن السعر، حيث قالت الخطوط السعودية أن الصفقة لم تتضمن تحديداً للسعر بعد لأنه عرضة للتغير مستقبلاً.

 

 

تعد شركة Lilium الألمانية واحدة من رواد مجال الطائرات الكهربائية ذات الإقلاع والهبوط الرأسي (eVTOL). حيث تطور الشركة طائراتها منذ سنوات عدة، وقد استعرضت قدراتها على التخصيص في وقت سابق حيث تتيح طائراتها الصغيرة خيارات تتراوح من حمل البضائع وحتى حمل 6 ركاب بالإضافة للطيار.

 

في الوقت الحالي لا تزال مخططات شراء الطائرات نظرية فقط بسبب افتقاد الشركة الألمانية لمنشآت التصنيع. حيث كانت الشركة قد أعلنت في السابق عن نيتها بناء مصنع يكفي لإنتاج 400 من طائراتها الكهربائية كل عام. وريثما يتم بناء مصنع الشركة، ستبقى صفقاتها لبيع طائراتها معلقة وبالانتظار.

 

 

قبل هذه الصفقة الجديدة، كانت Lilium تعاني من فترة عصيبة مالياً. حيث فقد سهم الشركة 75% من قيمته منذ مطلع عام 2022 الجاري. لكن ونتيجة تغييرات كبرى في الإدارة وتعيين رئيس تنفيذي يمتلك خبرة في المجال وعمل سابقاً مع “إيرباص” (Airbus) يبدو أن حظوظ الشركة آخذة بالتغير.

شارك المحتوى |