كيف تحاور مستثمريك؟

 يقوي التواصل المنتظم مع المستثمرين الشركات الناشئة ويحميها في مراحلها الأولى من نواحٍ عديدة على الشركات تفعيل هذا القسم من أعمالها لضمان استمرارها وازدهارها. فيلاحظ أيضاً وجود دائرة مختصة بشؤون المساهمين في جميع الشركات المدرجة العامة مما يعطي انطباعاً عن خط النهاية لهذا القسم.

 

لماذا يجب أن ترسل الشركات الناشئة تحديثات مستمرة للمستثمرين؟

  • لتقوية علاقاتها العملية بشكل عام
  • لتعزيز قنوات التواصل للتغذية الراجعة والمساعدة
  • لتعزيز المسائلة والمحاسبة داخلياً وخارجياً
  • لفتح الأبواب للفرص الجديدة
  • للتأكد أن الأرقام المستهدف تحقيقها مراقبة
  • للاستعداد للإنطلاق والاكتتاب العام

 

ارسم الصورة كاملة

من المغري عادةً مشاركة أفضل نسخة ممكنة من المستقبل فقط مع الناس لإقناعهم بمساعدتك في تحقيق هذا المستقبل، ولكن التواصل بنزاهة ضروري للحفاظ على الثقة مع المستثمرين على المدى البعيد. وهذا يعني أكثر من مجرد عدم الكذب. إذ أن رواد الأعمال متفائلون جداً بطبيعتهم، ولكن عليهم أن يتوخوا الحذر حتى لا يتحول التفاؤل إلى مبالغة.

 

فكثيراً ما يضخم بعض المؤسسين المحادثات المبدئية مع شريك ما أو عميل ما إلى الوصول إلى شراكة استراتيجية عند التحدث مع الموظفين، مما قد يسبب في كسور لاحقة في بعض التركيبات.

 

لا ينبغي عليك أيضاً المبالغة في بيع قدراتك. إذ يقول الخبراء أن أسوأ شيء يمكنك القيام به عندما تأخذ المال هو عدم الصدق بشأن ما يمكنك إنجازه، ووضع معايير عالية بشكل غير واقعي. إذا أخبرت مستثمراً أن شركتك يمكن أن تصل إلى النقطة C في غضون 10 أشهر، لكنك لم تقترب من النقطة C، فقد فقدت المصداقية.

 

مواضيع مشابهة

يضع المستثمرون أموالهم في أشخاص يمكنهم الوثوق بهم. لذا يجب عليك أن تحول كل اتصالاتك لتعزيز وبناء هذه الثقة.

 

إن تحديد أهداف واقعية والتواصل بانتظام وبنزاهة يمكن أن يبني شبكة من المستثمرين للمشاريع المستقبلية. فبالنسبة لرواد الأعمال، وجود هذه الشبكة من المستثمرين الذين يثقون بهم أمر بالغ الأهمية.

 

تواصل لتحقيق النجاح

عندما يتفاعل الناس مع بعضهم البعض، وعندما يكون التواصل واضحًا والنتائج المحتملة محددة جيدًا، يمكنهم مواجهة أسوأ سيناريو بحد أدنى من الصراع وربما يمهدون الطريق للنجاح في المستقبل.

 

إن أفضل طريقة لمواجهة الأخبار السيئة هي القيام بذلك في الوقت المناسب، وشرح الدروس الرئيسية التي ستطبق في المرة القادمة.

 

في الأخير

لا يجب أن يكون التواصل مع المستثمرين صعباً، ولكن يجب أن يكون متعمداً. يغذي التواصل الجيد نوع الشراكة التي تبدأ مع أول عرض تقديمي مخطّط المسمى بالـPitch Deck وتستمر إلى ما بعد خروج المستثمرين.

شارك المحتوى |