كيف يؤثر انقطاع خدمات الويب في أمازون على المواقع والأجهزة المنزلية الذكية؟

تقدم شركة أمازون Amazon  مجموعة من الخدمات والبرامج والتطبيقات المستخدمة من قبل الجميع، والجدير بالذكر أن معظم أو نسبة كبيرة من هذه الخدمات تعتمد على شبكة الإنترنت من أجل الاستفادة منها بالصورة المرجوة.

 

انقطاع شبكة الإنترنت قد يحول دون وصول المستخدمين إلى مجموعة كبيرة من Amazon Web Services، مثل ما حدث يوم 7 ديسمبر/ كانون الأول من هذا العام، عندما تعرضت خدمات أمازون ويب، أكبر مزود لمنصات الحوسبة السحابية للمؤسسات الحكومية والخاصة في الولايات المتحدة، إلى انقطاع.

 

مكان وأسباب حدوث انقطاع الخدمات من أمازون:

amazon web services

 

تجدر الإشارة إلى أن هذا الانقطاع أثر في الغالب على الساحل الشرقي للولايات المتحدة، لكن هناك العديد من الشكاوى عن هذا الانقطاع جاءت أيضًا من أوروبا، وقد استمر هذا الانقطاع طوال اليوم، مما ترك آلاف المستخدمين غير قادرين على الوصول إلى مواقع مثل Netflix وDisney +، وتطبيقات مختلفة، بما في ذلك Alexa، التي يتحكم العديد منها في المكانس الكهربائية ومفاتيح الإضاءة.

 

أعلنت أمازون لاحقًا أن الانقطاع حدث على الأرجح بسبب المشكلات المتعلقة بواجهة برمجة التطبيقات API، وهي واجهة برمجة تطبيقات تحكم الاتصال بين أجهزة الكمبيوتر والتطبيقات، والتي يتم استخدامها من قبل العديد من مواقع الويب والتطبيقات الرئيسية، مما يتسبب في حدوث مشكلات كبيرة في جميع هذه المواقع.

مواضيع مشابهة

 

وفقًا لهذا العطل صرحت شركة أمازون قائلة: “إننا نشهد تأثيرا على خدمات الأمازون على شبكة الإنترنت – API – واجهات برمجة التطبيقات في المنطقة US-EAST-1، ونعمل الآن على استعادة أي خدمات معطلة”

 

كم تكلف أمازون مثل هذه الانقطاعات؟

amazon web services

 

الجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تواجه فيها أمازون انقطاعًا في الخدمة، حيث تم تسجيل 27 حادثة خلال العام الماضي، وفقًا لرويترز. حدث الاضطراب الكبير الأخير في يونيو وكان متصلاً بمزود خدمات الحوسبة السحابية الأصغر،Fastly Inc ، حيث تسبب في إيقاف العمل على Reddit و Amazon وPayPal، لمدة ساعتين.

 

من الصعب المبالغة في تقدير أثر هذه الانقطاعات وقد يصل متوسط تكلفة وقت انقطاع الشبكة مبلغ 5600 دولار في الدقيقة، غير أن هذه الحسابات ليست ثابتة ويمكن أن تختلف استنادا إلى خصائص الشركة.

 

ومع هذا الانقطاع عانى العديد من مستخدمي خدمات أمازون في الولايات المتحدة، والبالغ عددهم 83 مليون أسرة، وكل أسرة لديها جهازاً واحداً على الأقل، الأكثر شعبية من هذه الأدوات تتحكم في درجة الحرارة والأمن، وكلها تعتمد بطريقة ما على الحوسبة السحابية الخاصة بأمازون. ونتيجة لهذا الانقطاع، تأثرت الحيوانات أيضًا، لأن جهاز مالكها لم يقدم لها الطعام في الوقت المحدد.

شارك المحتوى |