51.9 مليار دولار إيرادات الربع الحالي لمايكروسوفت وخسائر لWindows وXbox

نشرت شركة مايكروسوفت تقرير نتائجها المالية للربع الثالث من عام 2022 في 26 يوليو، حيث أعلنت الشركة عن إيرادات بلغت 51.9 مليار دولار وصافي دخل قدره 16.7 مليار دولار، بهذا ازدادت الإيرادات بنسبة 12%، وارتفع صافي الدخل بنسبة 2% فقط. ولكن مع هذه الزيادة في الإيرادات، شهدت إيرادات كل من ويندوز (Windows) وإكس بوكس (Xbox) التابعان لمايكروسوفت تراجعاً ملحوظاً.

 

سوق الحواسيب تراجع

 

في الحقيقة، ازدهر سوق الحواسيب خلال الجائحة، ولكن شهد الطلب على الحواسيب انخفاضاً كبيراً في الربع الأول من 2022، بما يقارب 13% وفقاً لشركة جارتنر (Gartner) للأبحاث والاستشارات العالمية، وهو الانخفاض الأكثر حدة له خلال تسع سنوات. ويعود ذلك إلى اضطراب قيم العملات الدولية، والتضخم، واستمرار أزمة سلسلة التوريد.

 

وهذا التدهور في سوق الحواسيب (إلى جانب الإغلاقات من مجال الإنتاج) هو ما أدى لتقوم شركة مايكروسوفت بتخفيض الثمن الذي يدفعه مصنعو الحواسيب إلى مايكروسوفت مقابل تثبيت نظام الويندوز على أجهزتهم بنسبة 2% في الربع الأخير من النتائج.

 

وعلى الرغم من هذا التدهور، فإن إيرادات أجهزة سيرفس (Surface) اللوحية من ناحية المبيعات ارتفعت بنسبة 10% للربع الأخير دون وجود أية إطلاقات كبيرة لهذه الأجهزة خلال تلك الفترة.

 

ما قد يؤثر على أجهزة مايكروسوفت أيضاً هي زيادة شركة إنتل (Intel) المتوقعة لأسعار وحدات المعالجة المركزية والرقائق الخاصة بها في وقت لاحق من هذا العام، وهذا لن يؤثر على مايكروسوفت فحسب، بل على السوق بأكمله.

 

إيرادات ألعاب وخدمات إكس بوكس تنخفض

 

مواضيع مشابهة

أما بالنظر إلى إكس بوكس، فانخفضت الإيرادات من مبيعات أجهزتها بنسبة 11%، إلى جانب انخفاض بنسبة 6% في الإيرادات من محتوى إكس بوكس وخدماته. وأشارت مايكروسوفت إلى أن انخفاض إيرادات خدمات إكس بوكس يأتي بسبب تفشي “ساعات تفاعل وتسييل أقل” سواء في ألعاب إكس بوكس أو الألعاب خارجه، حيث تنخفض إيرادات الألعاب الإجمالية في مايكروسوفت بنسبة 7% تدريجياً عاماً بعد عام.

 

وعلى الرغم من الانخفاض في الإيرادات من مبيعات أجهزة الإكس بوكس، يؤكد المدير التنفيذية لمايكروسوفت ساتيا ناديلا إن شركة مايكروسوفت “تحتل مكانة رائدة بين أجهزة اللعب من الجيل التالي في سوق أمريكا الشمالية لثلاثة أرباع متتالية”.

 

فقد حقق إكس بوكس عامه المالي الأفضل على الإطلاق من ناحية الإيرادات، حيث بلغت إيراداته حوالي 16.2 مليار دولار للسنة المالية كاملة. إلا أن تقديرات أرباح مايكروسوفت في الربع الأول من عام 2023 تشير إلى انخفاض الإيرادات من الألعاب والإيرادات من محتوى وخدمات إكس بوكس في الربع القادم.

 

نمو أرباح منتجات مايكروسوفت الأخرى

 

وبعيداً عن ويندوز وإكس بوكس، يستمر نمو إيرادات منتجات مايكروسوفت الأخرى مثل منتجات أوفيس وخدمات مايكروسوفت السحابية بمعدلات مذهلة. فقد ازدادت إيراداتها بنسبة 9%، ويزداد عدد عملاء أوفيس بنسبة 9% عاماً بعد عام.

 

وتأتي هذه النتائج بعد أن اضطرت مايكروسوفت إلى خفض تقديرها لأرباحها المستقبلية لهذا الربع في شهر يونيو، والذي أشارت الشركة إلى أنه بسبب أسعار صرف العملات المُخسرة. كما تعاني شركة مايكروسوفت الآن من عواقب تراجع سوق الحواسيب، وانخفاض الإنفاق في سوق الإعلانات، وسط توقعات اقتصادية متزعزعة.

شارك المحتوى |