إنستجرام سيتحول إلى متجر للرموز غير القابلة للاستبدال (NFT)

⬤ أعلنت إنستجرام عن نيتها السماح لصانعي المحتوى بصنع وبيع الـ NFT عبر المنصة بشكل مباشر.

 

⬤ في السابق، بدأت المنصة بالسماح بربط محافظ NFT بالحسابات في 100 دولة، وتخطط لتوسيع ذلك الآن.

 

⬤ لم توضح إنستجرام التفاصيل، لكنها وعدت بألا تضع رسوم بيع على الرموز حتى عام 2024 على الأقل.

 

أعلنت إنستجرام، التابعة لشركة ميتا، عن نيتها إتاحة صنع وبيع الرموز غير القابلة للاستبدال (NFT) عبر منصتها في المستقبل القريب. ويعد هذا الإعلان الأول من نوعه لمنصة تواصل اجتماعي كبرى، ويأتي كاستكمال لجهود سابقة للمنصة.

 

في السابق كانت المنصة قد بدأت مشروعاً كبيراً يسمح بمشاركة الرموز غير القابلة للاستبدال عبر المنصة. حيث بات يمكن للمستخدمين في أكثر من 100 دولة ربط محافظهم المشفرة مع حساباتهم على إنستجرام. وبهذه العملية يمكن عرض الرموز التي يمتلكها أو يصنعها المستخدمون، كما تظهر عليها علامة خاصة عند مشاركتها ضمن المنشورات.

 

عند تفعيل الخيار، سيكون بإمكان صانعي المحتوى صنع الرموز عبر إنستجرام مباشرة بالإضافة لبيعها على المنصة. وبينما لم توضح الشركة عن آلية عمل ذلك وكيف سيتم التعامل مع الرموز، فمن المرجح أن الميزة لن تكون متاحة للجميع. بل يبدو أنها مصممة لفئة صغيرة من صانعي المحتوى الكبار بالدرجة الأولى. حيث أن الفترة التجريبية ستتضمن بضعة صانعي محتوى منتقين من الشركة.

 

بشكل مثير للاهتمام، كشفت المنصة عن أنها تخطط لدعم الرموز غير القابلة للاستبدال على شكل فيديو. حيث كان الدعم السابق محصوراً بالملفات الصورية فحسب، وسيعني دعم الفيديو توسيعاً أكبر بوضوح لما هو متاح.

 

بالتزامن مع الإعلان، ستقوم المنصة بتوسيع دعمها للمحافظ المسموحة وشبكات بلوك تشين المدعومة. حيث تدعم المنصة أصلاً كلاً من شبكات Ethereum وPolygon وFlow، بالإضافة لمحافظ خارجية مثل Rainbow وMetaMask وسواها.

 

ضمن الإعلان، وعدت ميتا بأنها لن تقوم بفرض أية رسوم إضافية على بيع الرموز غير القابلة للاستبدال على منصاتها قبل 2024 على الأقل. لكن وفي حال إتمام العمليات عبر تطبيق الهاتف، فمن الممكن أن يتم اقتطاع حصة لمتاجر التطبيقات وفق القواعد الخاصة لكل من Google Play وApple App Store.

شارك المحتوى |