مكتب أبوظبي للاستثمار ومايكروسوفت يحتفلان بتخريج الدفعة الثالثة من الشركات الناشئة في برنامج GrowthX Accelerator

⬤ خرج برنامج GrowthX Accelerator الدفعة الثالثة من الشركات الناشئة في حفل برعاية مكتب أبوظبي للاستثمار ومايكروسوفت.

 

⬤ تضمن الخريجون 12 شركة ناشئة من الشرق الأوسط وتركيا وباكستان، وستحصل هذه الشركات على تسهيلات لنموها وعملها.

 

أعلنت شركة “مايكروسوفت للشركات الناشئة” في الشرق الأوسط بالشراكة مع مكتب أبوظبي للاستثمار عن تخريج أحدث مجموعة من الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا من برنامج GrowthX Accelerator. وقد شهد الحفل الذي عقد في سوق أبوظبي العالمي، حضور العديد من القائمين على هذه الشركات، والشركاء، والمستثمرين، ونخبة من المسؤولين الحكوميين، بالإضافة إلى مجموعة من الجهات المعنية بمنظومة ريادة الأعمال على صعيد المنطقة.

 

مواضيع مشابهة

ويأتي برنامج مسرع الأعمال GrowthX Accelerator ضمن إطار الشراكة الاستراتيجية الممتدة بين مكتب أبوظبي للاستثمار ومايكروسوفت للشركات الناشئة لتسريع وتيرة الفرص المتاحة لتمكين تطوير الشركات الناشئة وسد الثغرات التي بينها وبين الشركات الكبيرة في جميع أرجاء منطقة الشرق الأوسط، وذلك من خلال عقد جلسات أسبوعية مكثفة مع أبرز خبراء مايكروسوفت ومتخصصي ريادة الأعمال والتكنولوجيا على مستوى العالم والمنطقة. وتضمنت القائمة شركات ناشئة متنوعة من مناطق الشرق الأوسك وتركيا وباكستان.

 

وبهذا الصدد، أكد المهندس عبد الله عبد العزيز الشامسي، المدير العام بالإنابة لمكتب أبوظبي للاستثمار أن الوتيرة المتسارعة للتحول الرقمي تمثل فرصة هامة لإيجاد الحلول والابتكارات الجديدة التي من شأنها المساعدة في حل التحديات العالمية، منوهًا أيضًا لأهمية مبادرة Growth X Accelerator باعتبارها منصة حيوية لتمكين الشركات الناشئة من تقديم أفضل الحلول ذات التأثير الإيجابي الواسع. كما هنأ الشامسي جميع الخريجين الذين اجتازوا البرنامج بنجاح، مُتطلعًا إلى رؤية النتائج التي اكتسبتها هذه الشركات وترجمتها على أرض الواقع لتسريع وتيرة النمو والابتكار وتعزيز مشهد الشركات الناشئة على صعيد المنطقة.

 

ومن جانبه صرح نعيم يزبك المدير العام لمايكروسوفت الإمارات قائلًا: “لقد كان من الملهم والمشجع أن نشهد نمو وتطور كل شركة ناشئة مسجلة في هذه المجموعة. لقد تمكنوا بجدارة من تحقيق أقصى استفادة من كل فرصة متاحة لتعزيز إمكاناتهم ومهاراتهم والانتفاع من الدعم والموارد المتوفرة من أجل تنمية وتوسيع نطاق أعمالهم. ونحن فخورون بالشراكة والعمل الذي يجمعنا مع مكتب أبوظبي للاستثمار لتمكين مجموعة أخرى من الشركات الناشئة ومساعدتهم على عرض أفكارهم المبتكرة وتطويرها إلى حلول واقعية من شأنها تطوير منظومة اقتصادنا الرقمي”.

 

بعد اختتام البرنامج، ستعمل الشركات الناشئة أيضًا عن كثب مع مدينة مصدر، الشريك في برنامج GrowthX، والذي سيدعم فوج المتخرجين في الحصول على تراخيص الأعمال وتأسيس أعمالهم في أبوظبي. مع العلم تستضيف المنطقة الحرة في مدينة مصدر أكثر من 1000 شركة ضمن منظومة فريدة ومتنوعة في مجال التعليم والبحث والتطوير والشركات التكنولوجية الناشئة وحاضنات الأعمال ومختلف المؤسسات والشركات.

شارك المحتوى |